قالو عنا

إفادات بعض من المشاركين عن تجربتهم في الدورة الخامسة

  • هذه هي المرة الخامسة التي تشارك بها جامعة جورج واشنطن ، وبالنسبة لي هذه هي السنة الثالثة التي أمثل فيها جامعتي في المعرض. المعرض أفضل وأفضل كل سنة. كما أن الأسئلة التي نتلقاها من الطلاب أحسن من السابق. يبدو أن الطلاب يقومون ببعض الأبحاث ولذلك فإن أسئلتهم تتركز بشكل أفضل، كما أنهم أكثر جاهزية من السابق. وبالمقارنة مع المعارض الأخرى نقول إنه معرض كبير وعليه إقبال كثيف من الزوار وعدد الجامعات المشاركة. ولدينا الفرصة لمقابلة عدد أكبر من الطلاب أيضاً. لا يوجد أي شيء يستدعي زيادة التحسين في المعرض. إنكم تقومون بعمل رائع وتجعلوننا نشعر بالراحة. وما أود اقتراحه لنصح الطلاب أن يهيئوا أسئلتهم بشكل تفصيلي ليحصلوا على معلومات أكثر دقة عن كل جامعة وأن يتعلموا كيف يتقدمون للالتحاق بالجامعة. ونأمل أن نكون موجودين هنا في السنة القادمة أيضاً.
    السيد بريان آندريانو، د. في
    مدير تنفيذي – غلوبال إكسبرينشل إيديوكيشن جامعة جورج واشنطن (الولايات المتحدة)
  • هذه هي المرة الأولى بالنسبة لي في المعرض، وما زلت أشعر بالدهشة. إنها المرة الأولى لي في الرياض بالمملكة العربية السعودية، وأعتقد أن الزيارة كانت عظيمة. إنني أسافر 5 أشهر من 9 اشهر من الأشهر الدراسية في الجامعة، ولذلك فأنا في حالة ترحال بشكل مستمر. ويجب علي أن أقول أن هذا المعرض هو جوهرة المعارض. فأنا لم أر مثل هذا التنظيم من قبل. كما أن نوعية الطلاب ذات مستوى رائع، كما أن عددهم كبير إلى حد لا يمكن تصديقه. فبعد الساعة الثانية من بدء المعرض تندهش من العدد الكبير من الطلاب الذين تقابلهم. أؤكد القول بأنني استطعت تحقيق أهدافي. أود فقط أن أشكر منظمي المعرض لقيامهم بهذا العمل الرائع ولإجاباتهم على كافة استفساراتي سواءً ليلاً أو نهارًا. بالطبع سنكون هنا في السنة القادمة.
    لوكمان أرسلان
    مدير مساعد – مكتب قبول الطلاب، جامعة ديلاور (الولايات المتحدة)
  • هذه هي المرة الأولى التي نشارك فيها في المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي. الطلاب هنا مهتمون بالدراسة في الولايات المتحدة. وهم يعرفون ما يريدون دراسته. إننا قد حققنا أهدافنا بشكل مؤكد ليس فقط من ناحية لقائنا مع الطلاب ولكن أيضاً بلقائنا مع الجامعات الأخرى والتخطيط لإنشاء برامج شراكات معهم. وأنا أنظر إلى المستقبل لكي أشارك في السنة القادمة.
    السيد لويز بيريرا
    مدير تسجيل الطلاب الدوليين، (دايمين كوليج (الولايات المتحدة)
  • لقد شاركت جامعتنا في معرض ومؤتمر التعليم العالي لمدة ثلاث سنوات، ولكن بالنسبة لي هذه هي المرة الأولى. حتى الآن أدرنا نقاشات مثمرة مع الطلاب ومع جامعات محلية ودولية. هذا أكبر معرض شاهدته وأنا سعيد بكل شيء فيه. وبالتأكيد فقد حققنا أهدافنا وسنعود إلى المشاركة في السنة القادمة.
    السيد شينكاي هيساكي
    مدير – انترناشيونال سنتر، معهد أوساكا للتكنولوجيا (اليابان)
  • شاركت في المعرض خلال السنوات الثلاث الأخيرة، في الحقيقة إنه معرض رائع. لقد سنحت لي الفرصة أن ألتقي مع عدد لا بأس به من مديري الجامعات وأعضاء هيئة التدريس من الجامعات السعودية الكبرى، والآراء والمناقشات التي تم تبادلها بيننا ليس لها مثيل في مكان آخر. في كل سنة يتحسن المعرض ويصبح أحسن من السابق. القائمون على المعرض وكذلك وزارة التعليم العالي عاملونا دوماً بشكل رائع، وجعلونا نشعر براحة كبيرة، والحقيقة إنهم أقاموا معرضاً من الطراز الأول. لقد شاركت في معارض عديدة ولم أجد أياً منها يضاهي هذا المعرض من ناحية الحجم أو الجودة، وأعني بالجودة هنا الخبرة وحرارة الاستقبال وجودة السكن، وهذه أشياء لا يمكن مقارنتها بأي معرض آخر. وحقيقة الأمر، إننا نحقق أهدافنا، ونقوم بتنظيم العديد من ورش العمل. لقد التقيت مع مسؤولين من ذوي المستوى الرفيع، ومع العديد من المؤسسات، وتحدثنا عن الشراكات. والحقيقة إن المعرض يؤتي بثماره. وأود التأكيد بأننا سنشارك في العام القادم.
    د. ريتشارد فلوريس
    كبير العمداء المشاركين، أستاذ الأنثروبولوجيا في كلية لايبرال آرتس، مدير تنفيذي في يوتي غلوبال انشييتف. جامعة تكساس في أوستن (الولايات المتحدة)
  • لقد شاركنا في المعرض في السنوات الخمس الماضية ونود أن نعود في العام القادم، إن المعرض والمؤتمر ينموان باستمرار وبطرق مختلفة. يعرف السعوديون أن شهر أبريل هو موعد حضورهم إلى المعرض والمؤتمر ليلتقوا مع مؤسسات تعليمية متنوعة من كافة أنحاء العالم. ويضاف إلى ذلك أننا نرى زيادة في عدد الجامعات الأمريكية المشاركة في المعرض والمؤتمر. وحتى الوقت الراهن يمكننا أن نقول أن هذا المعرض هو أضخم معرض في المنطقة. وكذلك فإن الطلاب لديهم ثروة من المصادر التعليمية لكي يختاروا منها ما يلائمهم. لقد تم إدخال كثير من التحسينات على المعرض والمؤتمر لأن المنظمين بذلوا كل جهد ممكن. وقد قمنا بإعداد مجلة خاصة بالمعرض ووزعنا منها حتى الآن 3000 نسخة على الطلاب. وهذه المجلة مصدر غني بالمعلومات التي تهم الطلاب خلال المعرض. وأقول بأننا سنشارك لمدة 5 سنوات قادمة.
    السيدة كارين إم، باور
    مستشار أول تعليمي السفارة الأمريكية في الرياض (قسم التعليم في الولايات المتحدة)
  • هذه هي المرة الثالثة التي أشارك فيها ، والمعرض والمؤتمر يتحسن سنة بعد سنة. من المدهش ذلك العدد الكبير من الجامعات المشاركة، وأشعر بالدهشة من الجامعات السعودية وجودتها وهي تتقدم باستمرار. هذا أفضل معرض عن التعليم في العالم كله. والسبب هو أولاً التنوع وأنه مؤتمر ومعرض في نفس الوقت ولذلك فهو يجمع بين التعلم والمشاركة في المعرفة. أقترح أن تعودوا لبعض المواضيع التي طرحت في الندوات خلال ورشات العمل حيث أن الوقت لم يكن متوفرًا للوصول إلى نقاشات مثمرة تصل إلى جوهر الموضوع. وأعتقد أنه إذا قمتم بالعودة إلى الندوات وأدرتموها من خلال مناقشات مفتوحة عبر الإنترنت سنستطيع التفاعل والتركيز أكثر. لقد قام منظموا المعرض بعمل ضخم. بالطبع سنكون هنا السنة القادمة.
    البروفسور ويليام مويلان
    أستاذ مساعد لإدارة الإنشاءات جامعة إيسترن ميشغن (الولايات المتحدة)
  • هذا هو العام الرابع الذي نشارك فيه في المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي. الحضور هذه السنة لا يمكن مقارنته بالأعوام السابقة. لقد ازدادت الجودة النوعية لدى الطلاب، كما أن مستواهم في اللغة الإنجليزية قد تحسن سنة بعد سنة. في السنة الأولى التي شاركنا فيها قدم إلينا طلاب لا يتحدثون الإنجليزية مطلقاً، ولكن هذه السنة أصبح كل حديثنا باللغة الإنجليزية. لقد حضرت في السابق معارض أخرى عن التعليم العالي أقيمت في المنطقة مثل عمان والإمارات العربية المتحدة، ولكن هذا المعرض يتسم بالتركيز أكثر، وكذلك عدد العارضين هنا أكبر. وهذه فرصة لاستقطاب الطلاب السعوديين. أغلب المعارض تقام ليومين وتفتح 6 ساعات في اليوم. ولكن دوام المعرض هنا هو الأطول والأكثر إجهادًا، مع ذلك فإنه يتم بصورة صحيحة. ويبدو حسن التنظيم واضحاً للعيان، والمعرض منسق بشكل ممتاز، ويسرنا جدًا أن نشارك فيه العام القادم.
    السيد جاك نيومن
    مدير أوتريتش أند ديفلوبمنت، نيويورك فيلم أكاديمي (الولايات المتحدة)
  • لقد شاركت جامعتنا في معرض ومؤتمر التعليم العالي لمدة ثلاث سنوات، ولكن بالنسبة لي هذه هي المرة الأولى. حتى الآن أدرنا نقاشات مثمرة مع الطلاب ومع جامعات محلية ودولية. هذا أكبر معرض شاهدته وأنا سعيد بكل شيء فيه. وبالتأكيد فقد حققنا أهدافنا وسنعود إلى المشاركة في السنة القادمة.
    السيد شينكاي هيساكي
  • نحن نشارك في المعرض منذ عدة سنوات قليلة، وهذه فرصة كبيرة لكي نكون حاضرين هنا. هذا هو أحد أفضل المعارض التي شاركنا فيها. وبالطبع فقد حققنا أهدافنا. أعتقد إننا بحاجة لبعض الأيام القليلة بسبب العدد الكبير من الطالب حتى نتمكن من الإجابة على استفساراتهم كلها. نعم وبشكل مؤكد سنكون هنا في العام القادم.
    د. عبدالعزيز مات إيسا
    مدير، مركز شؤون الطالب جامعة تاناجا ناسيونال (ماليزيا)
  • هذه هي المرة الخامسة التي نشارك فيها في المعرض منذ انطلاقه. وحتى الآن هذه أفضل سنة. هنالك بعض التحسينات بالنسبة للتنظيم وكذلك في إقامة المعرض ولذلك أشعر بأنني راضية. وحتى الآن هذا هو أكبر معرض أشارك فيه في المنطقة وهو الأكثر تنظيما. إننا نبدأ بتوعية الجمهور ببرامجنا في إدارة الضيافة وإدارة الأعمال. وما هو جيد الآن أن الطلاب اصبحوا أكثر انفتاحا على الدراسة في سويسرا. وما نجحت فيه هو أنني قدمت سويسرا للطالب كمكان لتلقي علومهم ، كما استطعت أن أعرف الطالب السعوديين على هذا القطاع الهام. وما أقترحه هو أن يتم تقديم اللائحة للطالب بالجامعات المشاركة قبل بدء المعرض مع تفاصيل عن مناهج تلك الجامعات حتى يتمكنوا من زيارة الجناح الذي يهمهم. وبالتأكيد سنكون هنا السنة القادمة.
    السيدة/ لبنا علي
    مدير إقليمي – الشرق الأوسط كلية سيزار ريتز سويسرا (سويسرا)
  • هذه هي المرة الخامسة التي أشارك بها بالمعرض والمؤتمر. وكل سنة فإن المعرض يسير نحو الأفضل. لدينا 125 ً طالبا ً سعوديا في كلية الطب. وبعض منهم يحضر شهادة الدكتوراه ، لقد زرت العديد من المعارض ولكن المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي هو حتى الآن أكبر معرض في العالم، ويبدو عليه حسن التنسيق مع كل هذه الأجنحة وخاصة جناحنا. والتنظيم مدهش كما أن تواصلنا سهل جدا ً مع المنظمين. ومن المؤكد بأننا سنكون هنا في العام القادم. وأود أن أضيف أن هذه هي سنة خاصة جدا بالنسبة لجامعتنا. وكما ترون على اللوحة أن الجامعة قد تم تأسيسها في سنة 1614م ، ولذلك فنحن نحتفل بالعيد رقم 400.
    السيد سيمون دجيه. فان دير فال
    مدير التسويق الدولي – العلاقات الدولية جامعة جرونينجن (هولندا)
  • مرة أخرى حصل لنا الشرف الكبير والسرور العميق، لأننا دعينا للمعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي. ومن خلال خبرتنا في المشاركة في معارض للتعليم العالي في بلدان أخرى، أود أن أؤكد أن هذا المعرض في رأينا هو الأفضل من حيث طبيعته وتنظيمه الرائع والأجواء التي لا مثيل لها، وحضور المشاركين والزوار بحيث لا يمكن مقارنته بغيره. ونحن كعارضين قد تلقينا كل مساعدة قبل الحدث وبعده، كما استجيبت كافة مطالبنا في أقصر زمن ممكن. كل احتياجاتنا تم الوفاء بها، كما أن المكان نفسه يعتبر مكانا ً استثنائيا، وكافة الترتيبات التي تم اتخاذها قد وضعت للعارضين تعتبر لا مثيل لها، ومع أن التحضير لحضور مؤتمر ومعرض تعليمي هو مهمة شاقة ، ومع ذلك فإننا ننظر إلى المستقبل للمشاركة في معرض ومؤتمر التعليم العالي كل سنة.
    ستيفاني فابري
    مدير جامعة مالطا (مالطا)
  • هذه المرة الأولى التي نشارك فيها في أكبر معرض للتعليم شهدته في حياتي. وبما أن هذه هي المرة الأولى بالنسبة لنا في المملكة العربية السعودية فإننا لا نقوم باستقطاب الطالب فحسب، بل إننا نحاول أن ننتهز الفرصة لتجميع معلومات عن السوق السعودي للتعليم. إن كل شيء كان حسن التنظيم ، ونشكركم على استضافتكم لنا. ومن المؤكد أن نأتي إلى هنا في العام القادم.
    السيدة كيوري لي
    مكتب الشؤون الدولية – منسقة برامج جامعة اوها النسائية (كوريا)
  • تقع جامعتنا في وسط فرنسا، وهذه هي المرة الأولى التي نشارك فيها في معرض ومؤتمر التعليم العالي. ومن المدهش أننا نشارك في معرض ضخم. وحتى الآن استطعنا أن نحقق الكثير من أهدافنا. بعض الطلاب يودون دراسة اللغة الفرنسية ويريدون أن يدرسوا في فرنسا وهذا هو هدفنا الرئيسي. نود أن نستقطب الطلاب ليدرسوا في فرنسا. لا أرى أنه يجب إدخال أي تحسينات على المعرض في الوقت الراهن، فكل شيء رائع. إنه مكان جميل وخاصة وجود كثير من الأقطار في موقع واحد. آمل أن تتمكن من القدوم إلى فرنسا وأن تدرس باللغة الفرنسية. وبالتأكيد سنكون هنا في المعرض والمؤتمر في العام القادم.
    الآنسة فابيان دوفيرن
    مسؤولة اتصالات – قسم اللغة الفرنسية للطلاب الأجانب جامعة بليز باسكال (فرنسا)
  • هذه هي المرة الثانية التي أشارك فيها في هذا المعرض. هذا الحدث منظم جيدا، وبالنسبة لي أعتقد أن الحضور كان أقل هذه السنة مقارنة بالسنة الماضية. وعلى كل حال الطلاب المتقدمون كانوا بنفس مستوى جودة طلاب السنة السابقة. لقد حققنا أهدافنا. وأنا كنت أعمل مع المنظمين في منصتنا وهذا ما سمح لي بتقييمهم. لقد تلقينا العديد من الطلبات كذلك. يمكن القول أنه معرض منظم جدا، ونشكركم على استضافتكم وحفاوتكم بجميع الجامعات الأسترالية. وبالطبع سوف نحضر في العام القادم.
    الآنسة جايل هنت
    مدير إقليمي، مدير تسجيل الطالب من الشرق الأوسط ،وجنوب أفريقيا وتركيا وأزربيجان جامعة جنوب أستراليا (أستراليا)
  • هذا هو عامنا الثالث الذي نشارك فيه في المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي، وفي كل سنة تزداد أعداد الطلاب المهتمين بالدراسة في فرنسا. أنا مسرور جدا بوجودي هنا وأن أسهم في الافتتاح والتوجهات الجامعية. عدد الطالب يتزايد وفي الوقت الحاضر لدينا 35 طالبا ملتحقين بالمعهد ونصفهم يدرسون باللغة الفرنسية والنصف الثاني يدرس باللغة الانجليزية في البرامج الجامعية وما فوق الجامعية. و نود أن يزداد هذا العدد. لقد شاركت في معارض عديدة في العالم، في دبي والهند والصين وأمريكا الشمالية والجنوبية، وأجد أن هذا أضخم وأكبر معرض رأيته في حياتي. نجد أن هنالك اهتماما من الطالب للدراسة في فرنسا، ونحن لدينا العديد من المناهج لنقدمها لهم. وأرى أنه يجب تنظيم هذا المعرض مرتين كل سنة وليس مرة واحدة. وأنه لمن دواعي سرورنا أن نساهم في هذا النجاح وننظر إلى المستقبل للمشاركة في العام القادم، وفي الأعوام اللاحقة.
    د. أمير ظيا
    عميد دراسات ماجستير العلوم في مجموعة INSEEC INSEEC (فرنسا)
  • لم أشارك سابقا في المعرض، ولكنني شاركت في معارض دولية أخرى، ومن وجهة نظري إنه معرض مهني بامتياز. ولقد تشرفنا بحضورنا إلى هنا. نعم لقد استطعنا لقاء كثير من الطلاب وكذلك الجامعات المحلية، وقد كان من دواعي سرورنا أن نلقاهم. وكل ما أريده هو أن نبقى على تواصل لكي نأتي ونشارك في المعرض معرض حسن التنظيم ومضياف. هذا بلد جميل نأمل أن نزوره مرة أخرى.
    السيد مارتن هيدمان
    مدير التسويق الدولي، العالقات الدولية جامعة ستوكهولم (السويد)
  • هذه هي المرة الأولى لنا التي نشارك فيها في المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي. وهو معرض كبير يحضر إليه الكثير من الزوار وخاصة في فترة ما بعد الظهر. وإننا نشعر بالرضى التام. نحاول أن نعرض البرامج العربية/الألمانية لدراسة الماجستير خاصة وأن لدينا حوالي 6 برامج عربية / ألمانية حتى الآن، وهذه فرصة لنا لكي نطلع الطالب والجامعات المحلية على برامجنا لكي نعرفهم على برامج درجة الماجستير لدينا. لا أرى أن هنالك أية أمور يجب تحسينها، الآن المعرض منظم بشكل جيد ونحن سعداء بمشاركتنا، وليس لدي أي مقترحات حتى الآن. أتمنى لكم كل خير وربما سنكون هنا السنة القادمة.
    السيد حسام رفاعي
    عميد كلية السياحة وإدارة الفنادق منسق البرامج العربية/ الألمانية بي إتش لود فيجسبيرغ وجامعة حلوان (ألمانيا)
  • نحن هنا بصدد استقطاب طلاب سعوديين، وهذه هي المرة الأولى لنا في المعرض والمؤتمر. إننا معجبون بهذا المعرض نظرا ً لجودته الفائقة، فهو كبير جدا ً ومنظم جدا ً . وحقيقة أحببنا شكل الأجنحة وطريقة العرض. نعم لقد حققنا أهدافنا ونحن سعداء جدا ً . ونفكر في الحصول على منصة عرض أكبر في السنة القادمة إننا حتما سنكون موجودين هنا في السنة القادمة.
    السيد دجيه بي ماك كارثي
    مدير تطويرالأعمال، كلية الأعمال والقانون، إدارة المحاسبة، أنظمة المعلومات والمالية يونيفرستي كوليدج كورك، (إيرلندا)
  • بالنسبة لي شخصيا ً هذه هي المرة الأولى التي آتي فيها إلى هنا، أما بالنسبة لجامعتنا فإنها تشارك في المعرض والمؤتمر لثلاث سنوات متتالية. ولذلك فهذا معرض معروف جيدا بالنسبة لنا. في الحقيقة هو معرض عليه إقبال كبير والطلاب متحمسون جدا ً. لقد أظهروا كثيرا من الاهتمام وطرحوا تساؤلاتهم بشأن الجامعة ، ونتيجة لذلك لدينا كثير من الطلاب السعوديين في جامعتنا. نعم لقد حققنا أهدافنا، ونحن مشغولون جدا ً بعملنا في هذا الجناح حتى الآن. المعرض منظم جدا. وأقول نعم سوف نحضر السنة القادمة
    الآنسة ليديا جورج
    مسؤول عن العلاقات الدولية، المكتب الدولي جامعة غالسكو كاليدونيان (اسكوتلندا، المملكة المتحدة)
  • إننا نحضر المعرض منذ دورته الأولى ونحن مسرورون جداً، ودائما نبحث عن طلاب يرغبون في الدراسة في جامعتنا. بالنسبة لأعداد الطلاب هذه السنة مقارنة بأعداد السنة الماضية فإن العدد قد نقص، ولكن من جهة أخرى فإن نوعية الطالب قد تحسنت وهذا دليل على زيادة المعرفة أكثر بين الطلبة السعوديين الذين قاموا بعملهم قبل القدوم إلى المعرض ولديهم فكرة أفضل عما يبحثون عنه. أنا شخصيا أقترح أن يكون هذا الحدث في زمن أبكر، أي مثل الدورة الأولى التي تمت في يناير أو حتى في شهر أكتوبر أو نوفمبر بسبب الدورات السنوية. أما ما عدا ذلك فكل شيء منظم، وسنكون هنا السنة القادمة.
    د. دافيد ستيفنز
    رئيس المكتب الدولي يونيفرسيتي كوليدج لندن (المملكة المتحدة)
  • لقد شاركت في هذا المعرض في السنوات الأربع الماضية، وجامعة أوكلاند ناشطة جدا في السعودية. لدينا حوالي 30 موظفا ً يعملون في الجامعات السعودية، ولدينا أيضا كثير من الطلاب المهتمين بالدراسة في نيوزيلندا. لقد كنا مشغولين طيلة الوقت وجاء إلينا كثير من الطلاب المهتمين ببرامج الماجستير والدكتوراه. بالطبع هذا هو المعرض الذي يجب أن نشارك فيه في المنطقة. وبالتأكيد سنكون هنا في السنة القادمة.
    السيد برايان ريد
    مدير تطوير الأعمال الدولية – التعليم جامعة أوكالند (نيوزيلندا)
  • نحن هنا لأنه لدينا علاقات متينة مع الملحقية الثقافية السعودية في كندا، ولدينا العديد من الطلبة السعوديين. إننا نحب التفاعل بين البلدان المختلفة كما أننا نحب هذا التواصل بين السعودية وكندا. هذه هي المرة الثانية التي نشارك فيها وهو معرض يدخل البهجة على النفس وفيه إقبال كبير ودائما منظم. بدأنا في تنمية بعض العلاقات مع الجامعات السعودية ومع كثير من الطلبة السعوديين ولذلك فإن هذا المعرض يساعدنا في تحقيق أهدافنا والوصول إلى ما نريده. وقطعا سوف نكون هنا السنة القادمة.
    د. دافيد سشانتز
    نائب العميد لأكاديمية والأبحاث جامعة ألجوما (كندا)
  • هذه هي المرة الرابعة التي أشارك فيها في المعرض. ولكن هذه هي المرة الخامسة بالنسبة لجامعة كارلتون. كان هذا المعرض معرضاً جيدا على الدوام، وأجد أنه يحقق النجاح في كل مرة. نحن نأتي إلى هنا لنوفر المعلومات للطلبة السعوديين عن برامجنا، نعم إنه معرض ناجح كما أن توزيع الأجنحة جيد. نعم بكل تأكيد سنكون هنا العام القادم
    السيد كريغ أولنباك
    مسؤول استقطاب الطالب، كلية الخريجين وشؤون ما بعد الدكتوراه جامعة كارلتون (كندا)
  • من المهم لنا أن نحضر إلى هنا لأنني أردت أن أرى الأشياء على حقيقتها في المملكة العربية السعودية خاصة أنها المرة الأولى بالنسبة لي في المنطقة. لقد كان ذلك شيئا ً جيدا لنا أن نتقابل مع الطلبة والجامعات المحلية والجامعات الدولية أيضا ً . لذلك كان ذلك مشوقا ً جدا بالنسبة لنا، ونحن راضون حتى الآن عما قمنا به خاصة أنه كانت لدينا اتصالات جيدة مع الطلاب السعوديين والجامعات السعودية، وسوف نرى النتائج خلال الأشهر القليلة القادمة. وأنا على يقين بأننا سنأتي إلى هنا في السنة القادمة.
    برفيسور فرانشيسكو باليو
    نائب رئيس الجامعة للعلاقات مع دول الخليج وإيران بولتيكنكو دي ميالنو

أسئلة متكررة

اتصل بنا

شكراً لزيارتكم للموقع الالكتروني للمعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي ونرحب بأسئلتكم واستفساراتكم التي سوف تجد اهتماماً من إدارة الموقع، كما نتطلع إلى بناء علاقة ثقة متبادلة معكم وتعزيز أواصر الاتصال لتلبية تطلعاتكم.
كما نشكركم على مداخلاتكم ومقترحاتكم البناءة التي نثق بأنها سوف تكون إضافة نوعية لتطوير مخرجات المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي.